Institut Africain IBN BATOUTA

معلومات عنا

الاسم: معهد ابن بطوطة الإفريقي

الشعار: (( بلسان عربي مبين))

المقر: أبوكوه، مدينة بورتونوفو، محافظة ويميه، جمهورية بنين. الفرع أبوكوه، العاصمة بورتونوفو، جمهورية بنين.

البريد الإلكتروني: institutafricainibnbatouta@gmail.com

الموقع: www.ibnbatouta-edu.com

الهاتف: 0022996941349 / 0022962671001

صندوق البريد:03 BP 27 Porto-Novo (République du Bénin)

الحساب المصرفي: 03003-21265300901-02 (0RA BANK Bénin)

الوضع القانوني: الفرع العلمي والأكاديمي لمنظمة التضامن الإسلامي الفعال.

تصريح رقم: ANNEE 2016 N°406/ MERS/CAB/DC /SGM/ DPP/DGES /DEPES/SA

الهوية:

مؤسسة تعليمية خاصة ثلاثية اللغة، معنية بالتعليم الجامعي، التدريب المهني، التعليم التقني، والبحث العلمي.

الرؤية:

أن يصبح معهد ابن بطوطة الإفريقي رائدا محليا وعالميا في مجال جودة التعليم ثلاثي اللغة.

الغاية:

يتبنى المعهدُ غاية طموحةً تتمثل في السعي الحثيث إلى احتواء الميزات الجوهرية التي تتمتع بها معاهدُ وكلياتُ الجامعاتِ المرموقة؛ وصولا إلى تلبية تطلعات حاملي الشهادات العربية إلى مواصلة دراستهم في جميع مستويات التعليم العالي؛ ومن أجل استيعاب احتياجات سوق العمل المحلية والإقليمية والدولية، كل ذلك عبر برامج أكاديمية تتسم بالشمولية والتعددية.

كما يتمتع المعهد بعلاقات تعاون وثيقة مع جامعات مرموقة على الصعيد الإفريقي والعربي والعالمي.

الرسالة:

تقديم تعليم عال متميز، مقترن بتعليم تقني وتدريب مهني، يسهم في إدماج حملة الشهادات في الحياة الاجتماعية.

القيم:

  1. غرس ثقافة السلام، والعيش معا.

  2. تعليم آداب المواطنة.

الأهداف

  1. إعداد بنائي المستقبل.

  2.  تعزيز العمل الجماعي الفعال.

  3. الحفاظ على كرامة الإنسان.

  4. الحفاظ على الهوية والثقافة الإفريقية.

  5. إعداد خريجين أكفاء منتمين إلى فكر إسلامي متفتح ووسطي.

  6. إتاحة فرصة الاختصاص في مختلف المجالات.

  7. الإسهام في مجال الكتابات العربية الوطنية، والدراسات التراثية الإفريقية.

  8. إعداد كوادر عربية متفوقة لغويا، فرنسيا وإنجليزيا.

  9. استخدام معايير الجودة والكفاءة في العمل الإداري والتعليمي.

  10. تعزيز دور المؤسسة العلمية في ربط حقول المعرفة على الصعيد الإفريقي والإقليمي والعالمي.

  11. تعريف جمهورية بنين للشرق الأوسط. 

أسباب التسمية:

تم اختيار تسمية المعهد باسم هذه الشخصية التاريخية لارتباطها بالترحال والسفر والمغامرات، ولموسوعتها العلمية، إذ كان ابن بطوطة مؤرخا، قاضيا وفقيها، الملقب بأمير الرحالة المسلمين. ومن خلال الأربعة وعشرين عاماً التي غابها عن بلاده طاف أنحاء أفريقيا والعالم، تاركا مؤلفه تحفة الأنظار في غرائب الأمصار وعجائب الأسفار.

فأردنا من هذه التسمية أن نؤكد على أهمية إحياء التراث الإفريقي، والتذكير بشخصياتها وقادتها وعلمائها وأبطالها، من خلال معهد ابن بطوطة الإفريقي، ملتقى حضارات العالم، موطن لالتقاء القديم والجديد، منارة علمية يبحر الطلاب والأساتذة من خلاله إلى مشرق العلم، ومنهل المعرفة، لنخرج بذلك أبناء عصر مثقفين ونموذجين، يقفون ضد التطرف والإرهاب، بإسلامي متسامح ومتفتح، ليكونوا بذلك خير أمة أخرجت للناس.